الدرس 196 – س. و ج. – تنقية الصوت في العقل
From: Yogani
Date: Thu May 20, 2004 1:09pm

للأعضاء الجدد: من المفضل قراءة الدروس من البداية، لأنها ضروريةٌ لفهم الدروس الحالية بشكل صحيح. أول درس هو “الهدف وراء هذا الحديث“.

س: ماذا سيكون تأثير التأمل على الأجسام (كصورة ال Om) وكذلك الامر الأفكار والمعاني (كتلك التي عن الله) عندما يتم مقارنتها بالتأمل على الصوت (ك I AM)؟ يبدوا الامر كأن عقلي يتعلق بالصورة أبكر بكثير من تعلقه بالصوت. بأيٍ منهم تنصح من أجل تطهيرٍ أسرع للنظام العصبي؟

ج: علينا إستعمال غرضٍ واحد فقط من أجل التأمل – المانترا خاصتنا. ولا نتعلق بها. فقط نفضلها، ونتركها لتتغير وتتنقى خلال ذهابنا الى الداخل. الصوت بالتحديد فعال لأنه يتنقى بسهولة في العقل الى مستويات أنقى وأنقى من الذبذبات، ومن الممكن إلتقاطه بسهولة وبلطف من خلال الإنتباه عميقاً جداً في الداخل. التأمل على الأجسام الطبيعية، الرموز، الصور، أو معاني الأشياء ليس فعالاً بقدر الصوت للذهاب عميقاً. هذا ليس للقول أنه ليس من الممكن القيام بذلك من خلال تلك الأشياء الأخرى كذلك الامر. الامر هو فقط أننا نختار طريقةٍ واحدة ونستعملها بفعالية. من السهل جداً تنقية صوت المانترا لإختراق أعماق الصمت الداخلي فينا، عبر إستخدام عملية التأمل التي تم وصفها في الدروس. نكون عندها في طور تنمية الصمت الداخلي في نظامنا العصبي بشكل سريع، الامر الذي هو حجر الزاوية في كل التنور.

المعلم في داخلك.

« »