الدرس 123 – س. و ج. – أهمية ال س. و ج.

From: Yogani
Date: Sat Feb 21, 2004 0:55pm

للأعضاء الجدد: من المفضل قراءة الدروس من البداية، لأنها ضروريةٌ لفهم الدروس الحالية بشكل صحيح. أول درس هو “الهدف وراء هذا الحديث“.

س: هل علي قرأة كل ال س. و ج. قبل الانتقال الى الدروس أو هل أن الدروس هي الجزء الأساسي الذي يجب أن أهتم له وتخطية ال س. و ج. امرٌ لا بأس به؟ شكراً لك من جديد على المعلومات الرائعة. أنا أشعر بنتائج عظيمة مع تنفس السنسلة لحد الآن!!!

ج: شكراً لك على الكتابة. أنا سعيد جداً لواقع أن الدروس تقدم لك العون.

ال س. و ج. هم جزء تكميلي للدروس. العديد منهم يوجد فيه تعليمات عن عناصر جديدة للممارسة، فإذاً المرور على كل الدروس (بما يتضمن ال س. و ج.) بالتنظيم هو أفضل طريقة للحصول على كل المواد التعليمية التي تمت حياكتها في هذه الكتابات. عنوان الموضوع يعطي إشارة جيدة لما هو داخل ال س. و ج.، ولكن أحياناً توجد مفاجأة سارة مدفونة هناك، فإذاً تخطى على مسؤوليتك!

العديد من الناس في كل أنحاء العالم كانوا كرماء في المشاركة بإختباراتهم، أفراحهم، ومخاوفهم على الدرب الروحي. أنا ممتن لكل من ساعد بهذه الطريقة. هذا قد أمن نطاق واسع من الاختبارات الفعلية التي تمر بها الناس، وقد مكننا من تغطية العديد من التفاصيل المهمة عن الممارسات بشكل لم يكن ليتوفر بظرف آخر.

كل الاستفسارات على المايل تتم إجابتها. لحد الآن، ما زلت قادر على القيام بهذا الواجب. العديد من ال س. و ج لم يوضعوا بالعلن بسبب طابعهم الشخصي. ال س. و ج. التي يتم نشرها في الدروس هي التي تغطي معلومات لها علاقة بالممارسات ومن الممكن أن تساعد كل أعضاء الممارسات اليوغية المتقدمة – كهذا الدرس.

المعلم في داخلك.

« »