الدرس 95 – س. و ج. – تثبيت النشوة
From: Yogani
Date: Mon Jan 26, 2004 4:07pm

للأعضاء الجدد: من المفضل قراءة الدروس من البداية، لأنها ضروريةٌ لفهم الدروس الحالية بشكل صحيح. أول درس هو “الهدف وراء هذا الحديث“.

س: ليس بإمكاني التعبير عن مدى استمتاعي بالممارسات ولقد استمريت على السيدهاسانا لحد الآن، لأنني أشعر بالكثير من الغبطة وفي بعض الاحيان بدفعات مذهلة من الطاقة تسري في جسدي كأنه كله ينبض! كل منظوري هو غبطة. أرى الله الكائن الكوني بعض الاوقات في كل مكان. اليوم وأنا أقود، شعرت بأنني جيد جداً، لقد شعرت كأنه يجب علي أن أصرخ خارج النافذة وأقول للجميع أنني أحبهم وأنهم عليهم الاشتراك بالممارسات – لقد اضطريت ان أرقص عندما عدت الى المنزل…. الآن سؤالي هو هل اثبت حيث أنا وفقط أستمتع، أو هل أضيف ممارسات أخرى؟ لا أريد إثارة الكونداليني كثيراً بحيث تغضب مني. حالياً أشعر بصلة الغبطة في بعض الايام بقوة وفي بعض الايام بشكل خفيف فقط.

ج: أنا سعيد جداً للسماع بأن الامور تسري على هذا الشكل جيد.

استناداً لحساسيتك (رائع!)، فكرة تثبيت وقتك استناداً على المستوى الذي انت فيه الآن لحوالي شهر أو اثنين هو المقاربة الأفضل. ربما اكثر. لقد تناولت الكثير في فترة قصيرة. دع الامور تأخذ فرصة لكي تستقر. تأكد من ان الممارسات والنشاطات اليومية تستمر بسلاسة. الاندفاعات الكبيرة للنشوة لها علاقة بالتطهير. إنه الجزء الممتع من تنظيف البيت، ولكنه ما زال تنظيف للبيت. مع الوقت، سوف يكون هنالك عوائق أقل في النظام العصبي والنشوة سوف تصبح أنقى أكثر، كإبتسامة مقدسة هادئة تشع دائماً والى الابد خارجاً من داخلك – مسالمة جداً وقوية جداً أيضاً.

سوف تعلم أنك جاهز للخطوة التالية عندما يكون المستوى الذي انت عليه ثابت مع هذا العدد الكبير من الاندفاعات. اليوني مودرا كومبهاكا قوية جداً، ويجب عليك التأكد من أنك جاهز قبل أن تتناولها. عندما تفعل، ابدأ ببطء، ربما مرة واحدة أو اثنين فقط خلال كل جلسة، راقب كيف يسير الامر. كن منهجي جداً بتناول الامر، لأنه من الممكن أن تكون هنالك ردود فعل متأخرة بسبب الكومبهاكا. تحسس طريقك استناداً على قدرتك الخاصة.

أما في ما يتعلق بإخبار الآخرين عن الدروس، رجاءً تفضل وافعل هذا ان كنت تشعر بأن هذه أشياء جيدة. هذه المقاربة الغير تقليدية للنقل المفتوح للممارسات اليوغية المتقدمة سوف تكبر فقط ان أتى الكثيرون إليها وحققوا نجاحات جيدة عبر تطبيقها.  عندها من بإمكانه مناقشة صحتها؟ هي حقيقةً، إختبار لمعرفة كم نحن جاهزين للعلوم الروحانية على شكل واسع، عندما يكون الجميع في مقعدهم الخاص للقيادة. الوقت سوف يخبرنا.

المعلم في داخلك.

« »