الدرس 377- صوت داخلي أثناء التأمل

From: Yogani
Date: January 12, 2010

للأعضاء الجدد: من المفضل قراءة الدروس من البداية، لأنها ضروريةٌ لفهم الدروس الحالية بشكل صحيح. أول درس هو “الهدف وراء هذا الحديث.”

س: كنت أتساءل، ما رأيك في ندى يوغا (يوغا الصوت)؟ هناك صوت يظهر أثناء تأملي، في منطقة الرأس والقلب. إن التركيز على هذا الصوت يؤدي إلى زيادة قوته. اشعر أن هذا الصوت هو جزء مهم من طريقي الروحي. إنني موسيقي منذ فترة المراهقة، إن موسيقى الجاز ساعدتني على الانفتاح على طاقة النشوة عندما بدأت اختبار تلك النشوة. إنها الذبذبة، كما أن عزف الجاز والارتجال يجعلني أركز على اللحظة الحالية. أتمنى أن أتعمق أكثر في ندى براهما (صوت الله).

ج: العديد من الممارسين اختبروا  أصوات داخلية أثناء التأمل وفي أوقات أخرى. إذا تريد أن تكتشف هذه الممارسة، هذا خيارك. لكن اقترح عدم القيام بذلك أثناء جلسة التأمل مع مانترا، لأنك تكون قد استبدلت الممارسة التي أوصلتك إلى هذا الاختبار. إن التطهير والانفتاح هو الذي يؤدي إلى هذه التجارب وكما تعلم نحن نفضل دائماً المانترا على الاختبارات التي قد تظهر أثناء التأمل حالما نلاحظ أننا تهنا عن المانترا. إن العودة إلى المانترا هي التي تعطي نتائج.

تأمل ندى هو ممارسة شائعة في بعض التقاليد، خصوصا ذبذبة  الصوت أوم. بعض التقاليد تستعمل ندى يوغا بدل من التأمل مع مانترا.

نحن لا نستعمل تأمل ندى هنا في الممارسات اليوغية المتقدمة، لأن هذه الممارسة غير منتظمة عند الممارس الفرد وعند الممارسين ككل. في بعض الأحيان ندى (الصوت/ أوم) يكون موجود، وفي أحيان أخرى لا يكون موجود. أي أننا نمضي وقتنا في انتظار حصول الصوت! بالتالي إن النتائج ليست جيدة جداً. أما الممارسة المنهجية للتأمل مع مانترا تؤدي إلى تقدم عند كل جلسة . مع الوقت إن الصمت الداخلي سيرافقنا كل الوقت. بالتالي تظهر اختبارات متنوعة من بينها الأصوات الداخلية.

هذا لا يعني انك لا تستطيع استعمال ندى يوغا كإضافة. إذا كنت تميل إلى ذلك قم بندى يوغا وتمتع بتلك الممارسة ولكن ليس على حساب التأمل العميق أو أي من الممارسات اليوغية المتقدمة التي تقوم بها. مارس بطريقة مدروسة و لا تبالغ في ندى يوغا خصوصاً إذا كانت ندى تؤثر على شاكرا التاج. إذا بالغت بالممارسة قم سريعاً بالتثبيت الذاتي.

هناك أيضا الناحية الخارجية لندى يوغا والتي تحصل أثناء استماعنا إلى موسيقى نختارها، كيرتان، الغناء الديني الخ…قد نميل إلى المشاركة بهذا النوع من الغناء. هذا عظيم! أهم شيء أن نبقي على توازن ما بين الممارسات اليوغية المتقدمة التي نعلم أنها تؤدي إلى يقظتنا الداخلية، والتزامنا في المنافع المجربة لندى الداخلية و الخارجية.
مارس بحكمة وتمتع!

المعلم في داخلك.

« »