الدرس 46 – براناياما س. و ج. – أي طريق هي صعوداً؟

From: Yogani
Date: Mon Dec 15, 2003 2:17pm

للأعضاء الجدد: من المفضل قراءة الدروس من البداية، لأنها ضروريةٌ لفهم الدروس الحالية بشكل صحيح. أول درس هو “الهدف وراء هذا الحديث.”

س: لماذا نذهب صعوداً على السوشومنا عند الشهيق ونزولاً عند الزفير؟ هل يمكن للأمر أن يعمل بنفس الطريقة، نزولاً عند الشهيق وصعوداً عند الزفير؟

ج: في المراحل الأولى، من الممكن للبراناياما أن تعمل على الطريقتين. مع تنفس السنسلة البدائي، من الممكن مقاربة الامر من الناحيتين. ولكن، لاحقاً، يصبح من الواضح أن تعلم البراناياما صعوداً عند الشهيق ونزولاً عند الزفير هو المقاربة الأفضل. سيصبح الامر جلي جداً عندما ندخل في ممارسات يوغية متقدمة جديدة تعتمد على حبس مقصود للنفس عندما تكون الروايا مملوئة. في هذا الوقت من الضروري أن يكون الانتباه في أعلى السوشومنا من أجل تطبيق تقنيات اليوغا في الجزء الأعلى من الجسد. كذلك الامر، سوف يأتي وقت حيث ينحبس النفس أوتوماتيكياً والروايا فارغة تواصلاً مع بيولوجية البرانا الداخلية الذي يتم تحريره من مستودعه العملاق في أسفل العامود الفقري. هذا سوف يتفاعل كتفرغة للروايا وثم جذب صوب الأعلى للمنطقة في أسفل العامود الفقري. سوف نتعلم وسائل لتسهيل هذه العملية الأوتوماتيكية التي تحدث متى تكون الروايا فارغة، فإذاً الانتباه سوف يكون بالقرب من أسفل العامود وليس على الأعلى. هذان النوعان من حبس النفس هم محددين لأية طريق نسلك في السوشومنا عبر إنتباهنا أثناء تنفس السنسلة.

عندما يتوقف تنفسنا، نعرف من دون أي شك أي طريق هي للأعلى. في النهاية، الاتجاه الذي يأخذنا اليه تنفسنا في السوشومنا ليس حكماً نهائياً على الاطلاق.

سوف نتحدث أكثر عن حبس النفس (كومبهاكا) عندما نتقدم أكثر على الطريق في هذه الدروس. عبر ذهابك صعوداً في السوشومنا مع انتباهك موجه صعوداً عند الشهيق ونزولاً عند الزفير، كن على علم بأنك تبني أساس جيد لكل ما سوف يأتي.

المعلم في داخلك.

« »